ضمن برناج ورشات التوعيّة والسعي لنشر ثقافة التحكيم والوسائل البديلة لحّل المنازعات، عقدت جـمعيّــة المحكّـمـين الفلسطينيين بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية الزراعية لمحافظة طولكرم ورشة عمل حول ” التحكيم في فلسطين” وذلك في يوم الثلاثاء الموافق 21/6/2022؛ في قاعة الغرفة التجاريّـة في طولكرم شارك فيها العديد من المختصين من مهندسين ومحامين ومحاسبين ورجال الأعمال ورجال الإصلاح وغيرهم من المهتمين، و في بداية اللقاء تقدم الرئيس الفخري للجـمعيّــة الاستاذ فؤاد جبر بإلقاء كلمة رحب فيها بالجمهورالحضور مستعرضاً الدور المناط بجـمعيّــة المحكّـمـين الفلسطينيين وجهودها في سبيل تأهيل المحكّـمـين، وتوعية الجمهور بموضوع التحكيم، وموجهاً الشكر للغرفة التجاريّة ممثلةً برئيسها على استضافة هذه الورشة ودعمها لهذا النشاط الحيوّي والهام والذي يساهم في توعية الجمهور بأهميّـة التحكيم ودوره في حل المنازعات.
ثمّ ألقى السيد ابراهيم ابو حسيب رئيس غرفة تجارة وصناعة طولكرم كلمة رحّب خلالها بالجـمعيّــة والحضور، مشيراً إلى الاهتمام الكبير الذي توليه الغرفة وتقوم به فعليّاً في مجال حل المنازعات عبرالوسائل البديلة وأهمها التحكيم، كما أعرب عن استعداده للمشاركة والمساهمة في النشاطات والورش الهادفة إلى توعية الجمهوربأهمية التحكيم وتطبيقه على أرض الواقع والتنسيق والتعاون مع الجـمعيّــة في هذا الإطار.
وألقى المهندس نشأت طهبوب رئيس الجـمعيّــة محاضرة حول الوسائل البديلة من النزاع الى التحكيم، حيث اكّـد على اهمية التحكيم في فض النزاعات والصراعات، وأوضح السبل المتبعة في حل هذه النزاعات والقواعد والاجراءات الواجب اتباعها في انهاء هذه الخلافات، كما قدم مقارنة بين القضاء والتحكيم مركزّاً على مزايا التحكيم ، ومنها ضمان الخصوصيّـة والسريّـة والسرعة وإمكانية اختيار المتنازعين للقضاة المحكّـمـين من ذوي الخبرة في موضوع النزاع أوالخلاف وكذلك للمكان والزمان كما للغة التقاضي والقانون واجب التطبيق، مشيراً إلى إمكانيات التوفيق والتصالح التي تتيحها الوسائل البديلة، وأكد أن التحكيم هو قضاء خاص وفق القانون والدستور، وقراراته نهائية لا إستئناف لها اذا ما تمّ اتباع الإجرءات القانونيّة ولم تظهر مخالفة قانونيّـة وغيرها من الظروف التي قد تدفع بأحد طرفي النزاع للمطالبة ببطلان القرارعبر القضاء من خلال المحكمة المختصّة.
كما القى المهندس محمد عدس محاضرة حول “بين التحكيم السليم والقضاء ” حيث استعرض آليات إجراء العقود وضرورة تضمينها بشروط اللجوء الى التحكيم لحل الخلافات الممكن حدوثها بين المتعاقدين، إضافة لاستعراضه بعض الإشكاليّات التي قد تنتج عن عدم صياغة اتفاقيّة التحكيم بشكل متقن وشمولّي مما يعرّض مجمل العمليّة للطعن بالبطلان.
شارك بكلمة حول التحكيم العشائري السيّد جميل مهنا سكرتير لجنة الاصلاح في طولكرم عن أهميّـة وانتشار منظومة الإصلاح العشائرّي وإنجازاتها على أرض الواقع والمشاكل التي تواجهها، والدورالمناط برجال الإصلاح ومدى ارتباط وسائل التحكيم والحلول العشائريّة بالاحتياجات الإنسانيّة والاجتماعيّة في حل النزاعات والوصول إلى السلم الأهلّي المنشود .
تولى عرافة الورشة المهندس انور منصور، نائب رئيس الجـمعيّــة ؛ كما أدار حلقة النقاش والاسئلة والاستفسارات حول الورشة المهندس فايز نورعضو الهيئة العامّة للجـمعيّــة، وفي نهاية اللقاء تقدم المهندس نشأت طهبـوب رئيس جـمعيّــة المحكّـمـين بالشكر لمقدمي الأوراق والمداخلات روالمشاركات، مكرراً شكره للغرفة التجارية على استضافة الورشة مؤكّداً على أن الجـمعيّــة ستواصل اتصالاتها لتنظيم ورشات عمل أخرى مع المؤسسات المختصّة في كافّة محافظات الوطن ضمن نشاطاتها بهدف نشر ثقافة التحكيم والتعريف بأهميته في استقرارالعلاقات الاقتصاديّة والاجتماعيّة وتحقيق التنميّة المنشودة.

جمعية المحكمين تعقد ورشة عمل “التحكيم وفض النزاعات “